Uncategorizedأخبار تقنيةالمزيد

مستخدموا الآيفون في أزمة.

أفادت مصادر تقنية خاصة بشركة آبل أن التحديث القادم من الشركة و اللذي يخص نظام التشغيل “iOS” سيكون غائبا في العديد من هواتف الآيفون التي تم تصنيعها في الأعوام القليلة السابقة، و هذا ما سيجعل مستخدمي الآيفون في ورطة.

 

و للتوضيح أكثر فإن تحديث “iOS 13″ حسب موقع فوربس لن يهم هواتف الأيفون التالية : ” آيفون 5 آس”، “آيفون SE”، ” آيفون 6″، “آيفون 6 بلاس”، و نضيف إلى ذلك إثنان من الأيباد : ” أيباد ميني 2″ و “آيباد أير”.

 

وهذا ما سيؤدي لأزمة في صفوف المستخدمين نظرا لأن التحديث لن يهم “آيفون 6” أيضا بالرغم من أنه الجهاز اللذي حقق أعلى المبيعات منذ نشأة الشركة حيث بيعت 220 مليون نسخة منه، و نضيف على ذلك “آيفون SE” اللذي لايزال يباع حتى اللحظة مما يضيق الخناق أكثر فأكثر على مستخدمي هذه الأجهزة.

 

بهذه الخطوة تقصي جيلين من الهواتف :
أكد المحللون على أنه
بإعتماد شركة آبل لهذه الخطوة، ستسبب خسارة جيلين من الهواتف لأنه لن يشملهم التحديث الخاص بنظام التشغيل الجديد وهذا يترجم بالحرمان من الإضافات الجديدة و ووسائل الأمان الهامة.

 

و من الممكن أن شركة آبل باشرت هذه الخطوة من أجل أن تضغط على المستخدمين من أجل شراء المنتوج الجديد بطريقة غير مباشرة، لأنهم لو حصلوا على التحديثات في هواتفهم لن يفكروا بشراء هاتف جديد.

 

ستكون هذه الخطوة التي أتخدتها شركة “آبل” سببا في إنخفاض أسعار الهواتف التي تم تهميشها من التحديث الجديد، و الغريب في الأمر، أن هاتف “آيفون SE” تم إنتاجه فقط منذ ثلاث سنوات مضت، و هذا ما يعتبر خسارة للمستخدمين اللذين إشتروا و لازالو يشترون هذا الهاتف.

 

رغم كل هذه الأحداث في عالم ال “آبل”، فإن مناهضي هذه الشركة يقولون على أنها أفضل شركة من حيث التحديثات التي تطلقها بشكل دائم لمستخدمي أجهزتها، ولهذا فهي في نظرهم تعتبر الأفضل في هذا المجال و تتفوق على نظيراتها ” سامسونغ و جوجل”.

 

و أدت هذه التغيرات التي أحدثثها “آبل” على أنظمتها إلى إنخفاض في نسبة المبيعات، و ذلك راجع بكل تأكيد للمنافسة الشرسة التي يعرفها السوق العالمي، و كذلك عزوف بعض المستخدمين عن منتوجاتها بسبب الأسعار العالية للمنتوجات الجديدة، و التي لا توازي مزاياها هذه القيمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق